Skip Navigation LinksSGS > الرئيسية > الأخبار > أخبار الهيئة > فريق من هيئة المساحة الجيولوجية يكتشف 150 عينة من بقايا أحافير الفيلة العملاقة

فريق من هيئة المساحة الجيولوجية يكتشف 150 عينة من بقايا أحافير الفيلة العملاقة

 
27/08/2015

​​كشف رئيس وحدة الأحافير بهيئة المساحة الجيولوجية السعودية الجيولوجي يحى اَل مفرح بأنه وفي منتصف التسعينات الميلادية وخلال العمل الميداني لعمل خريطة جيولوجية لمـربع جبل (المسمى )الواقع غرب مربع حائل ، اكتشف فريق العمل بعض الأحافير في الجزء الجنوبي الغربي من النفود الكبير وكانت عبارة عن أجزاء بسيطة لغزلان وضباع وغيرها من الثديات.
 
وأضاف بأنه وبعد إنشاء وحدة الأحافير التي تتولى مهام البحث والكشف عن الأحافير في المملكة العربية السعودية، وفي آخر عام 2014م، تمت أول الرحلات الاستكشافية في صحراء النفوذ الكبير بمحافظة تيماء التابعة لإمارة منطقة تبوك، وذلك لتحديد الطبقة الحاوية للأحافير ، ودراسة الطبقات وبحمد الله وتوفيقه فقد تم اكتشاف أحافير ثدييات برية في رواسب البحيرات القديمة التي قدر عمرها بحوالي مليون عام مضت. وقد قامت وحدة الأحافير بالتنقيب واستخراج بقايا ثدييات مثل خيول وغزلان وضباع بالإضافة إلى بقايا كثيرة وعديدة من فيلة ذات أحجام أكبر من مثيلاتها التي تعيش حالياً.

وبيٌن أنَ جميع هذه الثدييات عاشت وازدهرت في فترات كان الجزء الأكبر من شبه الجزيرة العربية متأثراً بكميات كبيرة من الأمطار الموسمية أو الشبه موسمية كما هو الحال في نظام السافانا البيئي في قارة أفريقيا، وتلت هذه الفترة المطيرة فترة جفاف مما أدى إلى انقراض هذه الحيوانات وبالتالي حفظت حول ما تبقى من البحيرات المائية.

ما يميز الأحافير التي تم جمعها من هذه المنطقة والتي وصل عددها لأكثر من 150 عينة هي بقايا أحافير الفيلة العملاقة التي تمثل تقريباً 80٪ من نسبة الأحافير المكتشفة والتي تم التنقيب عنها واستخراجها، وبقايا الفيلة تمثلت بأجزاء كاملة من الأطراف الأمامية والخلفية والأضلاع والفقرات والفكوك السفلى وأنياب فيلة صغيرة وكبيرة.

مبيناً أن ما تم إنجازه في المرحلة الأخيرة من آخر عمل ميداني في المنطقة يمثل (نقطة تحٌول) في مستقبل الاكتشافات في المنطقة ونوعية الأحافير التي يمكن إدخالها في سجلات وحدة الأحافير بهيئة المساحة الجيولوجية السعودية. ولازال هناك بقايا أكثر داخل الطبقة التي تغطي مساحة (حوالي ٢٠-4٠ متر) ، وأن ما تم التنقيب فيه لا يتجاوز 40 ٪ من الطبقة.

وهذا يقودنا لدليل علمي جديد يؤكد ما رواه الإمام مسلم في صحيحه بسنده عن أبي هريرة ـ رضي الله عنه ـ قال: قال رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم:( لن تقوم الساعة حتى تعود أرض العرب مروجاً وأنهاراً).

 

5AA_2694.JPG 

 

5AA_2692.JPG 

 

DSCN2328.JPG

DSCN2091.JPG